من نحن

لمحة عن تاريخ المعهد الاكليريكي

تمت إعادة تأسيس البطريركية اللاتينية في القدس عام 1848، على يد البابا بيوس التاسع. وقد أوكل رعاية البطريركية ومهمة إعداد كهنة محليين لها الى البطريرك يوسف فاليرغا، وذلك لخدمة المؤمنين في عموم البطريركية.

وهكذا تأسس المعهد الاكليريكي في عام 1852. ومن ذلك الوقت، استمر في عمله بدون انقطاع في إعداد كهنة يعملون في البطريركية؛ وقد تخرج منه 268 كاهنا و13 أسقفا (منهم 3 بطاركة)، درسوا جميعا الفلسفة واللاهوت في المعهد.

إن أهمية إعداد كهنة للبطريركية اللاتينية يتطلب تحضيرا أكاديميا جديا في مختلف العلوم الدينية على ما تقره الكنيسة الكاثوليكية من خلال "مجمع التربية الكاثوليكية" في روما (ما يقابل وزارة التعليم العالي في الفاتيكان، ويشرف على التعليم الكاثوليكي في مختلف المعاهد اللاهوتية في الكنيسة الكاثوليكية في العام)؛ وكذلك بإتباع الإرشادات الموجودة في الإرشاد الرسولي للبابا يوحنا بولس الثاني "أعطيكم رعاة" لعام 1992 وللرسالة العامة "الإيمان والعقل" لعام 1998.

منذ عام 1967، اقام المعهد الاكليريكي صلات خاصة مع جامعة اللاتران البابوية في روما للاعتراف بالدراسة الأكاديمية في المعهد، والحصول على شهادة جامعة اللاتران. وبذلك انضم المعهد الى المعاهد الكنسية اللاهوتية الملحقة بجامعة اللاتران، وتبعت قوانينها العامة مع الاحتفاظ بقدر مميز من الحرية في البرامج الأكاديمية خاصة فيما يتعلق بواقع بلادنا وأهمية دراسة السياق الثقافي والتاريخي والديني للأراضي المقدسة.

في العام 2010، حصل المعهد الاكليريكي على اعتراف من وزارة التربية والتعليم الفلسطينية ككلية جامعية وذلك بالاستناد الى الكتاب رقم:  و ت ع / 154/ م و / 3856 بتاريخ 11/01/2010.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *