الصلاة الافخارستية الأولى

الصلوات الإفخارستية (صلوات الشكر)

الصلاة الافخارستية الأولى
(أو القانون الروماني)

 

(يفتح الكاهن كفيه ويقول):

أيّها الآب الرؤوف، نسألك مبتهلين، بابنك يسوع المسيح، ربّنا.

(يجمع كفيه ويقول): أن تقبل هذه التقادم والقرابين،

(يرسم إشارة الصليب على القرابين مرة واحدة وهو يقول):

وتبارك، هذه الذبيحة الطاهرة التي نقدّمها لك

(يفتح كفيه ويمضي في الصلاة):

من أجل كنيستك الجامعة المقدسة: فامنحها السلام، واحفظها، واجمعها برباط الوحدة، واشملها برعايتك، في المسكونة كلّها: وإنّنا نقدّمها لك مع خادمك حبرنا الأعظم البابا… وبطريركنا… (أو: أسقفنا…) (ويجوز أن تضاف أسماء الأساقفة المساعدين)وجميع الذين يسهرون على الإيمان الرسوليّ القويم.
ذكر الأحياء

اذكر، يا رب، عبادك المؤمنين…

(يجمع كفيه، ويذكر أولئك الذين يريد أن يصلي من أجلهم ثم يفتح كفيه ويمضي في الصلاة):

واذكر جميع الحاضرين ههنا، الذين أنت بإيمانهم وتقواهم عليم، فنحن نقدّم لك عنهم ذبيحة التسبيح هذه: وهم يقدّمونها لك معنا، ويؤدّون الإكرام إليك: أنت الإله الأزليّ الحيّ الحقيقيّ، راجين لهم ولذويهم الفداء والخلاص والسلامة.
ذكر القديسين

وإننا مع الكنيسة بأسرها، نذكر ونكرّم أوّلاً سيّدتنا مريم المجيدة الدائمة البتولية، والدة الإله يسوع المسيح ربّنا: ثم خطّيبها القديس يوسف العفيف، ورسلك وشهداءك الأبرار، بطرس وبولس واندراوس، (ويعقوب ويوحنا، وتوما ويعقوب وفيلبّس، وبرتولوماوس ومتّى، وسمعان وتدّاوس، ولينس وكليتس واكليمنضس وسكستس، وكرنيليس وقبريانس، ولورنسيس وكريزوغنس، ويوحنا وبولس وقزما ودميانس) وسائر القديسين: فامنحنا، بصلواتهم واستحقاقاتهم، عونك وحمايتك على الدوام.  (بالمسيح ربنا. آمين)

في ميلاد الرب وثمانيته

وإننا مع الكنيسة بأسرها، إذ نحتفل (بالليلة المقدسة التي فيها) (بالنهار المقدس الذي فيه) ولدت القديسة مريم مخلّص العالم وبقيت بتولاً طاهرة، نذكر ونكرّم أوّلاً سيدتنا مريم المجيدة الدائمة البتولية، والدة الإله يسوع المسيح ربّنا: ثم خطيبها القديس يوسف العفيف.

في ظهور الرب

وإننا مع الكنيسة بأسرها، إذ نحتفل باليوم المقدّس الذي فيه ظهر ابنك الوحيد، المساوي لك في المجد والأزلية، في طبيعتنا البشرّية الحقيقية، متجسّداً بنوع منظور، نذكر ونكرّم أوّلاً سيدتنا مريم المجيدة الدائمة البتولية، والدة الإله يسوع المسيح ربّنا، ثم خطيبّها القديس يوسف العفيف.

في عشاء الرب يوم الخميس المقدس

وإننا مع الكنيسة بأسرها، إذ نحتفل باليوم المقدّس، الذي فيه أُسلم ربّنا يسوع المسيح من أجلنا، نذكر ونكرم أوّلاً سيدتنا مريم المجيدة الدائمة البتولية، والدة الإله يسوع المسيح ربّنا: ثم خطيبّها القديس يوسف العفيف.
في الفصح
(من عشية الفصح إلى يوم الأحد الثاني للفصح):

وإننا مع الكنيسة بأسرها، إذ نحتفل (بالليلة المقدسة، ليلة قيامة ربّنا يسوع المسيح بحسب الجسد،) (باليوم المقدس، يوم قيامة ربّنا يسوع المسيح بحسب الجسد،) نذكر ونكرّم أوّلاً سيدتنا مريم المجيدة الدائمة البتولية، والدة الإله يسوع المسيح ربّنا: ثم خطيبّها القديس يوسف العفيف.

(ويمضي في الصلاة فاتحا كفيه):

اللّهم، تعطّف علينا، واقبل تقدمتنا، نحن خدّامك، بل تقدمة أسرتك بأجمعها: احفظ أيّامنا في سلامك، ونجّنا من الهلاك الأبديّ، وضمنّا إلى جماعة المختارين.

(يجمع كفيه): (بالمسيح ربّنا. آمين.)

احفظ أيّامنا في سلامك، ونجّنا من الهلاك الأبديّ، وضمّنا إلى جماعة المختارين.

(يجمع كفيه): (بالمسيح ربنا. آمين.)

من عشية الفصح إلى الأحد الثاني للفصح:

اللهم، تعطّف علينا، واقبل تقدمتنا، نحن خدّامك، بل تقدمة أسرتك بأجمعها،: إننا نقرّبها لك أيضا، من أجل أولئك الذين ارتضيت، فجعلتهم يولدون ولادةً ثانية، من الماء والروح القدس، مانحاً إياهم غفران جميع خطاياهم.

احفظ أيّامنا في سلامك، ونجّنا من الهلاك الأبديّ، وضمّنا إلى جماعة المختارين.

(يجمع كفيه): (بالمسيح ربّنا. آمين.)

(يبسط كفيه إلى القرابين ويقول):

اللهم، قدس هذه التقدمة بقوّة بركتك، اجعلها لائقةً بك، مرضيّةً لديك: فتتحوّل من أجلنا إلى جسد وإلى دم ابنك الحبيب، يسوع المسيح ربّنا.

(يجمع كفيه).

فهو في الليلة السابقة لآلامه،

(يأخذ البرشانة ويرفعها قليلا ويقول):

أخذ خبزاً بيديه المقدّستين المكرّمتين،

(يرفع عينيه):

ورفع عينيه نحو السماء، إليك، أيّها الآب القدير، فشكر وبارك، ثمّ كسر، وناول تلاميذه قائلا:

(ينحني قليلا):

خذوا فكلوا من هذا كلكم:
هذا هو جسدي الذي يبذل من أجلكم.

(يعرض القربانة المقدسة على الجماعة، ثم يضعها على الصينية ويسجد ويمضي قائلا:):  كذلك من بعد العشاء، يأخذ الكأس بيديه ويرفعها قليلا ويقول:

أخذ هذه الكأس الجليلة، بيديه المقدّستين المكرّمتين، فشكر وبارك، وناول تلاميذه قائلا:

(ينحني قليلا):

خذوا فاشربوا منها كلكم:
هذي هي كأس دمي،
دم العهد الجديد الأبدي،
الذي يراق عنكم وعن الكثيرين،
لمغفرة الخطايا،
اصنعوا هذا لذكري.

(يعرض الكأس على الجماعة، ثم يضعها على الصمدة ويسجد. ثم يقول):
هذا سرّ الإيمان.

فتهتف الجماعة:

    1) إننا نبشّر بموتك، ونعترف بقيامتك، إلى أن تأتي، يا ربّ.

أو: 2) كلّما أكلنا هذا الخبز، وشربنا هذي الكأس، نخبر بموتك إلى أن تأتي، يا ربّ.

أو: 3) يا مخلّص العالم، يا من افتديتنا بصليبك وقيامتك، خلّصنا.

(يفتح الكاهن كفيه ويقول):

فها نحن خدّامك، وشعبك المبارك، نحيي، أيها الآب، ذكرى آلام ابنك المسيح ربّنا، وقيامته من بين الأموات، وصعوده المجيد إلى السماء؛ ونقدّم لجلالك السامي، من هباتك وعطاياك، هذا القربان الطاهر المقدّس، خبز الحياة الخالدة، وكأس الخلاص الأبديّ.

فنسألك أن تنظر إلى هذه الذبيحة، نظرة العطف والرضى: وأن تقبلها كما قبلت، قرابين هابيل، عبدك الصدّيق، وذبيحة ابراهيم، أبينا، والتقدمة النقيّة التي قرّبها لعزّتك الإلهية، ملكيصادق، كاهنك الأعظم.

(يجمع كفيه وينحني انحناءة كبيرة ويقول):

ليقدّم ملاكك القديس هذا القربان، على مذبحك السامي، أمام جلالك الإلهيّ؛ وكلّما تناولنا من هذا المذبح، جسد ابنك ودمه الأقدسين،

(ينتصب ويرسم ذاته بإشارة الصليب قائلا):

فلنمتلئ من كلّ النّعم والبركات السماويّة.

(يجمع كفيه). (بالمسيح ربّنا. آمين.)

ذكر الموتى

(يفتح كفيه ويقول):

اذكر، يا رب، أيضا عبادك… الذين سبقونا بعلامة الإيمان، ورقدوا في السّلام.

(يجمع كفيه ويذكر الموتى الذين يريد أن يصلي من أجلهم. ثم يفتح كفيه ويمضي في صلاته):

نسألك، يا رب، أن تسكنهم، وجميع الراقدين في المسيح، مقرّ السعادة والنور والسلام.

(يجمع كفيه) (بالمسيح ربّنا. آمين.)

(يضرب في صدره قائلا):

أمّا نحن، خدّامك الخطاة،

(ثم يفتح كفيه ويمضي في الصلاة):

الواثقين بأفتك العظيمة، فاجعل لنا نصيباً في شركة الرسل والشهداء: مع يوحنا المعمدان واسطفانس، ومتيّا وبرنابا، وأغناطيس واسكندر، ومرشلّينس وبطرس، وفليشتا وبربتوا، وأغاثا ولوشيّا، واغنيسيا وسسيليا وأنسطاسيا وسائر القديسين: ونسألك أن تقبلنا في عدادهم، لا لاستحقاقٍ منّا، بل بفضل حلمك الواسع.

(يجمع كفيه).  بالمسيح ربّنا.

(ويمضي قائلا):

الذي به مازلت، أيّها الآب، تبدع كلّ الخيرات، وتقدّسها وتحييها، وتباركها وتمنحنا إيّاها.

(يأخذ الصينية مع القربانة المقدسة بيد والكأس باليد الأخرى، ويرفعها ويقول):

فبالمسيح، ومع المسيح، وفي المسيح، نرفع إليك، أيّها الآب القدير، في وحدة الروح القدس، كلّ إكرامٍ ومجد، إلى أبد الدهور.

فتهتف الجماعة:  آمين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *