بدء الزمن الأربعيني في المعهد الإكليريكي

SONY DSC

بدء الزمن الأربعيني في المعهد الإكليريكي

ترأّسَ الأب جمال خضر، رئيس المعهد الإكليريكي، قداس أربعاء الرَّماد بدءً للزمن الأربعيني المقدَّس.

وٱستهلَّ عظته ببيان المعنى الليتورجي للزمن الأربعيني وبيان البُعد الجماعي والبُعد الفردي والشخصي لهذا الزمن.

وركَّزَ على أنَّها مسيرة مشتركة ومسيرة شخصية تقودُنا إلى التوبة، أي العودة إلى الله، ومن علامات التوبة المميَّزة هي الصوم والصدقة والصلاة.

وأضافَ إلى وجودِ علامةٍ مميزة لهذا الزمن ألا وهي حملُ الصليب. لأنَّ هذه المسيرة هي مسيرة صعود نحو الجُلجُلة، حاملين الصليب، لنموتَ مع يسوع ونقوم معه لحياةٍ جديدة.

وبعد العظة، ذرَّى الرَّماد على رؤوس المؤمنين: كهنةً وشمامسةً وطلابٍ ومعلمينَ وموظفين، علامةَ على الندامةِ والتوبة.

SONY DSC

SONY DSC

SONY DSC

SONY DSC

SONY DSC

 

admin

المعهد الإكليريكي للبطريركية اللاتينية / قلب البطريركية النابض

You may also like...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *