مقاطع من رسالة قداسة البابا فرنسيس “كُنْ مُسَبَّحاً”

نُرفق المقطع الأول والثاني من رسالة البابا فرنسيس “كُنْ مُسَبَّحًا”
1. كُنْ مُسَبَّحًا، يا سيِّدي. هكذا ٱعتاد القدّيس فرنسيس الأسّيزي أن يرنّم. كان يذكّرنا، من خلال هذا النّشيد الجميل، بأنّ بيتنا المشترك هو أيضًا كأُخت لنا، نتشارك معها الوجود، وكأُمّ جميلة تحتضننا بين ذراعيها. “كُنْ مُسَبَّحًا، يا سيِّدي، لأُختنا وأُمِّنا الأرض، التي تَحمِلُنا وتَحكمُنا وتُنِتجُ ثمارًا متنوِّعةً معَ زهورٍ ملوَّنة وأعشاب”.

2. أُختُنا هذه تحتَجُّ على الأذى الذي نلحقه بها، بسبب الاستعمال غير المسؤول وٱنتهاك الخيرات التي وضعها الله فيها. لقد نشأنا معتقدين أنها مُلْكِيِّةٌ لنا وبأنَّنا المسيطرون عليها ومباحٌ لنا ننهبها. إنَّ العنف القاطن في القلب الإنساني المجروح بالخطيئة يَظهر أيضًا من خلال أعراض المرض التي نلاحظها في التُّربة وفي المياه وفي الهواء وفي الكائنات الحيّة. لهذا، فمِنْ بين الفقراء الأكثرَ تعرضًّا للإهمال ولسوءِ المعاملة، توجد أرضنا المظلومة والمُخرَّبة، التي “تَئِنُّ مِن آلامِ المَخاض” (روم 8: 22). ننسى أنَّنا نحن أيضًا تراب (تكوين 2: 7). جسدنا ذاته مكوّن من عناصر الأرض، وهواؤها هو الذي نتنسمه وماؤها هو الذي ينعشنا ويجدّدنا.

صورة البابا فرنسيس

admin

المعهد الإكليريكي للبطريركية اللاتينية / قلب البطريركية النابض

You may also like...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *