الرسامة الكهنوتية للشماس بشار فواضلة

SONY DSC

الرسامة الكهنوتية للشماس الإنجيلي بشار فواضلة

ترأس صاحب الغبطة البطريرك فؤاد طوال ولفيف من الأساقفة وكهنة المعهد الإكليريكي وكهنة البطريركية اللاتينية الرسامة الكهنوتية للشماس الإنجيلي بشار باسيل فواضلة وذلك في كنيسة العائلة المقدسة رام الله بمشاركة العديد من الأهل والأصدقاء والأحباء.

وقد ركز صاحب الغبطة في عظته على دور الكاهن موجهاً رسالة للكاهن الجديد بعدم الخوف من المسؤولية الكبيرة الملقى على عاتقه فمع المسيح وبالمسيح نحن قادرون على ذلك. وقد قام الأب الرئيس جمال خضر بتقديم المرشح لسر الكهنوت. ومن الجدير بالذكر بأن البرشان الذي احتفلنا به في مساء يوم الرسامة الكهنوتية قد صنع خصيصاً من والدة الكاهن الجديد.

وقد اشرف طلبة الإكليريكية الكبرى على الترتيل بمساعدة جوقة الرعية وعلى خدمة الرسامة الكهنوتية وتنظيم أمور الاحتفال بالكامل. كما ونشكر جميع الذين تعبوا وعملوا لتحضير هذا العرس برسامة الكاهن الجديد.

مبروك للبطريركية اللاتينية وللمعهد الإكليريكي

ولكافة رعايانا ولأهل الكاهن الجديد وأقاربه.

 


الأب بشار في سطور


من مواليد القدس بتاريخ 11 حزيران 1987

من عائلة مسيحية ملتزمة وله أخ وأختان

دخل المعهد الإكليريكي بتاريخ 25 آب 2000 وكان قد بلغ عددهم آنذاك 20 طالباً لم يبق منهم أحد. ترك المعهد بالصف العاشر بسبب الأوضاع السيئة والتي أدت إلى إغلاق المعهد بالكامل أمام طلبة الإكليريكية الصغرى. ولكنه عاد ليكمل دراسته في التوجيهي عام 2005

ارتدى الثوب الإكليريكي وبدأ دراسة اللاهوت في العام 2009 ومن بعدها انتقل للعمل في رعية بيت جالا مع الأب إبراهيم الشوملي للخبرة الراعوية.

رسم شماساً إنجيلياً بتاريخ 8 كانون الثاني 2013 في عيد العذراء مريم سلطانة الحبل بلا دنس برفقة أربعة من الشباب الذي سيرسمون لاحقاً كهنة وهم:

الشماس الإنجيلي بهاء اسطفان من عمان والشماس الإنجيلي إبراهيم نفاع من الفحيص والشماس الإنجيلي فارس سرياني من مادبا والشماس الإنجيلي برنادر بوجي من أميركا

ها هو اليوم سيرسم على يدي صاحب الغبطة البطريرك فؤاد طوال جزيل الإحترام كاهناً على مذابح العلي. إنها لفرحة كبيرة في نفوس الجميع. أن يصبح ابن فلسطين وابن البطريركية اللاتينية كاهناً لخدمة الأبرشية المقدسية.

[nggallery id=377]

admin

المعهد الإكليريكي للبطريركية اللاتينية / قلب البطريركية النابض

You may also like...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *